اعتصام لأهالي موقوفي عبرا في صيدا ومطالبة بالعفو العام

تاريخ الإضافة السبت 13 كانون الثاني 2018 - 7:34 ص    عدد الزيارات 272

        



 نفذ أهالي المحكومين في ملف احداث عبرا اعتصاما امام مسجد الروضة في صيدا بعد صلاة الجمعة، جددوا فيه مطالبتهم بإقرار قانون العفو العام عن ابنائهم.

وشارك في الاعتصام نائب رئيس المكتب السياسي ل"الجماعة الاسلامية" بسام حمود وعدد من العلماء وحشد من أهالي المحكومين.
وكانت كلمة لحمود طالب فيها ب"اقرار قانون العفو العام وان لا يتم استثناء الموقوفين المسلمين في لبنان، وتحديدا في ملف احداث عبرا"، وقال: "إذا ما أقرت الحكومة قانون العفو العام وأصدرت عفوا يستثني ابناءنا المسلمين في لبنان وتحديدا في ملف احداث عبرا، فإننا سنتحول من تحركاتنا السلمية هذه من امام المساجد الى تصعيد لا نعرف أين يصل. فنحن نرفض اي عفو عام يستثني ابناءنا".
أضاف: "نحن نتمسك بما وعدنا به رئيس الحكومة ونتمسك بما قاله سماحة مفتي الجمهورية بان لا عفو استثنائيا عن الشباب المسلم".
وكانت كلمة باسم أهالي المحكومين ألقتها "ام عمر" طالبت فيها ب"إقرار العفو العام وعدم استثناء احد".