مؤتمر صحفي لخلية الأزمة: إما أن تتراجع الأونروا عن قراراتها أو التصعيد آت

تاريخ الإضافة الخميس 5 أيار 2016 - 11:58 ص    عدد الزيارات 564    التعليقات 0

        



 عقدت خلية إدارة الأزمة مع الأونروا، اليوم الخميس، مؤتمراً صحفياً أمام مقر الأونروا الرئيسي في العاصمة اللبنانية بيروت، لوضع الرأي العام بآخر المستجدات المتعلقة بالأزمة مع الأونروا.
تحدث في المؤتمر المسؤول السياسي للجبهة الشعبية سمير لوباني، والذي قال أن نسبة الفقر لدى اللاجئين الفلسطينيين في لبنان بلغت أكثر من ست وستون بالمئة بحسب احصائية الأونروا الأخيرة، متسائلاً كيف تتراجع الأونروا بعد هذه الاحصائية عن واجباتها، وأضاف لوباني أن اللاجئ الفلسطيني يعاني الأمرين، قائلاً "لا حقوق لنا في لبنان".
وطالبت خلية الأزمة في المؤتمر الصحفي، الأونروا القيام بواجباتها كمنظمة دولية والعمل على تخفيف معاناة اللاجئين الفلسطينيين، مؤكدة أن المواجهة بينها وبين الأونروا قائمة حتى العودة عن قراراتها، "مطالبنا معروفة الاستشفاء والتعليم والايواء وقضية الاغاثة وإعادة إعمار نهر البارد".
وجددت خلية الأزمة تمسكها بالمبادرات اللبنانية والفلسطينية التي عملت على تخفيف الأزمة وإيجاد حلول لعقد حوار مع الأونروا.
كما تحدث في المؤتمر، نائب المسؤول السياسي لحركة حماس أحمد عبد الهادي، والذي قال أن خلية الأزمة تتابع الحوار بين اللجان المختصة والأونروا بحذر شديد، مضيفاً أنه تم الاتفاق على موعد محدد للحوار، وعليه إن انتهى ولن نصل لحل أو لصيغة مع الأونروا فالتصعيد قادم. وأكد عبد الهادي، نريد من الأونروا التراجع عن قراراتها، وإلا لكل حادث حديث.


التعليقات (0)

 » لا يوجد تعليقات.

أضف تعليق

*
تحديث الصورة

* الخانات الضرورية.