اطلاق مبادرة "زوروا لبنان بالـ2017"!

تاريخ الإضافة الأربعاء 26 نيسان 2017 - 7:49 ص    عدد الزيارات 2903    التعليقات 0

        



 أعلن كلّ من وزير السّياحة أفيديس غيدانيان ومؤسّس شركة "غلوبل نتوورك" (Global Network) نديم فريحة، خلال مؤتمرٍ صحفيٍّ نهار الجمعة الماضي في فندق رويال الضبيّة، إطلاق مبادرة "زوروا لبنان ٢٠١٧". وتم ذلك بحضور رئيس نقابة أصحاب الفنادق في لبنان بيار الأشقر ورئيس نقابة أصحاب مكاتب السّفر جان عبّود وعدد من الصّحفيّين ومجموعة من الإختصاصيّين في مجال الصّناعة الفندقيّة والأنشطة السّياحيّة الّذين أتوا لدعم مبادرة الوزارة.

وتُعتبر مبادرة "زوروا لبنان ٢٠١٧" منتدىً دوليّ هو الأوّل من نوعه، وقد تمّ تخصيصه لتعزيز وعرض قدرات القطاع السّياحيّ اللّبنانيّ المتخصّص بالتّرفيه أو بصناعة تنظيم الأحداث والإجتماعات (بما في ذلك المؤتمرات والنّدوات والمبادرات المتعلّقة بها). وسيعقد المنتدى في الخامس والعشرين والسّادس والعشرين من شهر أيّار/مايو عام ٢٠١٧ في فندق رويال اللضبيّة بالشّراكة مع شركة "غلوبل نتوورك".
وأعلن الوزير أمام الصّحافة أنّ هذا اللّقاء قد نُظِّمَ بناءً على رغبة الوزارة في جذب شركات سياحيّة أجنبيّة ومنظّمين محترفين للمناسبات كالوكالات السياحية أو الجمعيّات الدّوليّة التي تهدف لمقابلة خبراء لبنانيّين في مجال السّياحة كأصحاب الفنادق ومنظّمي الجولات السّياحيّة والوكالات المضيفة وأصحاب الصالات، حيث تُعقد المناسبات والمطاعم التي تستضيف المهرجانات وشركات الطّيران وغيرها من مقدّمي الخدمات. ومن المفترض أن يشمل الحدث لقاءاتٍ ثنائيّة بين مختلف الأطراف المشاركة، تهدف إلى بحث فرص التعاون والاستثمار السياحي.
إضافةً إلى ذلك، أعلن الوزير عن أكثر من ٨٥٠ مهنيّ يمثلون خمسة وستّين بلداً تسجّلوا للمشاركة في الحدث من بينهم ١٥٠ شخصاً سيتمّ استضافتهم كشارين مدعوّين (Hosted buyers)، يملكون القدرة الأكبر على الترويج للوجهة السّياحيّة اللبنانية على المديين القصير والبعيد.
شركة "غلوبل نتوورك" هي منظّمة لعدّة معارض في أوروبا وأفريقيا الشّماليّة ك"بيور ميتينغز أند إيفنتس" (Pure Meetings & Events) في باريس واجتماعات المغرب في مراكش حيث أجريَ منتدى الإجتماعات الدّوليّة لأوروبا الجنوبيّة والبحر المتوسّط. ستعمل الشّركة على تسويق الحدث في جميع أنحاء العالم وإدارة اللّقاء واستقطاب الشّارين المدعوّين.
ومن بين المداخلات المتعدّدة الّتي تخلّلت المؤتمر، كانت تلك الّتي قام بها بيار الأشقر مندّداً بالوضع السّياسي وداعياً إلى إرجاء المنازعات لما بعد الموسم السياحي وذلك لإبقاء القطاع السّياحيّ اللبنانيّ على قيد الحياة بعدما أن تدهورت وبخاصّةٍ أنّه يعاني منذ أربع سنواتٍ من عدّة نزاعات إقليميّة ومؤسّساتيّة.
وعبّر الأشقر عن امتعاضه إزاء الحملة الإعلاميّة الّتي أُطلقت على شاشة السي. أن. أن. (ملاحظة الكاتب: في عهد الوزير السّابق) وهي حملة وصلت كلفتها إلى ملايين الدّولارات ضمن حملاتٍ لا تخدم الهدف على هذه الشّاشة. وأعرب عن شكره للوزير غيدانيان على لخطته الاستثمارية المركَّزة الّتي تستجيب لتوقّعات المهنيّين في السّياحة اللّبنانيّة.
وأدلى جان عبّود أيضاً بخطابٍ معبّر أثنى به على الوزير معتبراً أنّه الأفضل من بين الّذين مرّوا منذ سنين عدّة.
وقدّم نديم فريحة من جهته عرضاً عن المبادرة وتفصيلاً عن نتائج جولة التّواصل الأولى الّتي تخطّت التوقّعات المرجوّة، وذلك مع مهنيّين مسجّلين منذ النّتائج الّتي تمّ تحقيقها في المملكة العربيّة السّعوديّة ودبي وقطر والكويت والأردن ومصر والمغرب وتونس وإسبانيا وفرنسا وألمانيا واليونان وروسيا وأكرانيا والهند والصّين والبرازيل والولايات المتّحدة وغيره من البلدان.
ومن بعدها، أفصح فريحة عن تشكيل لجنة توجيهيّة تابعة للمنتدى والّذي يتمّ تنظيمه من خلال التّعاون بين القطاعين العامّ والخاصّ، على أن يترأّس الوزير غيدانيان اللّجنة الّتي تحظى بدعم السّيّدة ندى صردوق وهي المديرة العامّة للوزارة. أمّا الأعضاء المشكّلين للّجنة، فهم بيار الأشقر وعبّود وجان بيروتي، رئيس نقابة أصحاب المجمّعات السّياحية والبحريّة في لبنان،
وطوني رامي، رئيس نقابات المطاعم، والسّيّد هيثم فوّاز، رئيس المرشدين السّياحيّين ووديع كنعان، الأمين العام لنقابة أصحاب الفنادق ودوري قزّي، مؤسّس "قزّي هوليديز" (Azzi Holidays) وألين غانم، مديرة "إكسكلوزف غروب" (Exclusive Group) وساندي عبّود من "لينا تورز" (Lena Tours) وجويس معوّد، مديرة "كوربورت سيلز أند ماركيتينغ" (Corporate Sales & Marketing) إضافةً إلى فادي إبراهيم، المدير التّجاري لفندق رويال.
وتحدّث كنعان بعدها عن التّعاون بين القطاعين العام والخاصّ بخاصّة في الجولات السّياحيّة المقبلة الّتي يتمّ اقتراحها للشّارين المدعوّين. واختتم نديم فريحة بشكره لجميع الرّاعين لهذا الحدث ومن بينهم كازينو لبنان، مديره الجديد رولان خوري الّذي سيرعى حفل العشاء الخاص بالمعرض.


التعليقات (0)

 » لا يوجد تعليقات.

أضف تعليق

*
تحديث الصورة

* الخانات الضرورية.